الصفحة الأساسية » عين على الماضي » في رسالة نادرة الوزير عدود يطالب بالإعفاء من منصبه (وثيقة)

في رسالة نادرة الوزير عدود يطالب بالإعفاء من منصبه (وثيقة)

20 كانون الثاني (يناير) 2018     22:02      


agrandir

كتب شيخنا العلامة قاضي القضاة المرابط محمد سالم عدود رحمه الله تعالى عام 1977 و بمهارة فائقة رسالة و وجهها للرئيس الاب المختار داداه رحمهما الله يخاطبه بلطف من مقام البنوة طالبا فيها اعفاءه من مسؤولياته بلباقة نظرا لتعثر الدولة انذاك في خطة تنفيذ أسلمة القوانين او تنقيحها وخصوصا قانون العقوبات التي تمخض عنها مؤتمر دجمبر 1962 الذي جمع القضاة والعلماء من اجل تنقيح قوانين الدولة الفتية...
يومها اي حين كتبت الرسالة كان الشيخ عدود نائبا لرئيس المحكمة العليا تابعوا الرسالة لتفهموا ان نضال القضاة ناجع لانه يتم بلباقة واخلاص ووفق القوانين والاعراف السارية رحم الله القاضي محمد سالم عدود..
كانت هذه بداية ثورة صامتة ستحقق نتائجها بعد 6 اعوام ففي سنة 1983 تمت "اسلمة" قانون العقوبات....وفق ما جاء في تدوينة للقاضي هارون اديقبي.

JPEG - 148.4 كيلوبايت
JPEG - 155.7 كيلوبايت

تابعونا على تويتر فيس بوك




فيديو

‏سافرت مع فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى الى السعودية،ورافقته في الانشطة الخاصة بالعبادة،بمكة المكرمة،والمدينةالمنورة،وأيضا اجتماع الجالية،وقد أبان عن أداء متميز بالاخلاق، والتواضع،والانسانية،كما هي عادة كريم الاصل،"
ولكن كريمُ الاصل كالغصن كلما..تحمّل أثمارا تواضع وانْحَنى"




PUB

افتتاحية

الحق ابلج و الباطل لجلج ..


كلمة في حق مولاي


مجرد خاطرة .. مجرد خاطرة ..



مقالات

دعوة إلى الحكومة و الأحزاب السياسية و المجتمع المدني/بقلم السفيرالتجانى محمد الكريم


ثقوبٌ على جدران الخطاب... / عيسى ول أعليت


"عند الشدائد تذهب الأحقاد" / الأستاذ الدكتور إزيدبيه ولد محمد محمود