الصفحة الأساسية » عين على الماضي » وضع اليدين خلف الظهر أثناء المشي .. قصة من تاريخ النضال الليبي ضد الاستعمار

وضع اليدين خلف الظهر أثناء المشي .. قصة من تاريخ النضال الليبي ضد الاستعمار

15 شباط (فبراير) 2018     12:50      


agrandir

هذه المشية (للرجال) بوضع اليدين خلف الظهر لها قصة تاريخية في #النضال_الليببي ضد الاستعمار الايطالي ...
حيث كان الجنود الفرنسيين عندما يعتقلوا احد المجاهدين او من يقوم بدعمهم يتم ربط يديه خلف ظهره وجره في الشوارع كنوع من الاهانة وحتى عند تنفيد حكم الاعدام شنقا عليهم يتم وضع اليدين خلف الظهر
فكان ردت فعل (الرجال) بشكل اعتراضي على الامر بالمشي الجماعي بوضع اليدين للخلف ليقولوا اننا نفتخر بمن تحاولوا اهانتهم وهم يمثلونا وفخر لنا
وعبر التاريخ استمرت هذه المشية الى يومنا هذا ....


تابعونا على تويتر فيس بوك




فيديو

‏سافرت مع فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى الى السعودية،ورافقته في الانشطة الخاصة بالعبادة،بمكة المكرمة،والمدينةالمنورة،وأيضا اجتماع الجالية،وقد أبان عن أداء متميز بالاخلاق، والتواضع،والانسانية،كما هي عادة كريم الاصل،"
ولكن كريمُ الاصل كالغصن كلما..تحمّل أثمارا تواضع وانْحَنى"




PUB

افتتاحية

الحق ابلج و الباطل لجلج ..


كلمة في حق مولاي


مجرد خاطرة .. مجرد خاطرة ..



مقالات

دعوة إلى الحكومة و الأحزاب السياسية و المجتمع المدني/بقلم السفيرالتجانى محمد الكريم


ثقوبٌ على جدران الخطاب... / عيسى ول أعليت


"عند الشدائد تذهب الأحقاد" / الأستاذ الدكتور إزيدبيه ولد محمد محمود