الصفحة الأساسية » مقالات » الوطن بحاجة لرموز حكمائه واوفيائه امثال (د/ملاي ولد محمد لغظف نموذج يقتدا به وبأمثاله (...)
Mauritel Duo

الوطن بحاجة لرموز حكمائه واوفيائه امثال (د/ملاي ولد محمد لغظف نموذج يقتدا به وبأمثاله من رموز بلدنا الحبيب..

7 كانون الأول (ديسمبر) 2022     00:28      


agrandir

الوطن بحاجة لرموز حكمائه واوفيائه امثال (د/ملاي ولد محمد لغظف نموذج يقتدا به وبأمثاله من رموز بلدنا الحبيب..
فقط للتنبيه لمن يعنيهم الأمر يحق لنا أن نكتب تاريخنا الوطني ونفتخر به وبالمساهمات التى حققهتا الكوادر والرموز والشخصيات والأطر والوجهاء وأصحاب الوزن الثقيل وذوا القدرة والحنكة والدهاء والشجاعه والاقدام والصبر والقدرة على المواجهة وتنفيذ المشارع العملاقه من اقصي شرق البلاد الى اقصي جنوبها لهاؤلاء الرموز الأوفياء لبلدهم
يجب على الدولة ان تؤسس متحفا وطنياتخلد فيه بصماتهم هؤلاء القادة الذين اعتبرهم من الرواد الذين ساهموا فى تأسيس وبناء دولتنا الفتية فبهم تأسست و عليهم. هاؤلاء الشخصيات الوطنية الجامعة والممثلة للطيف السياسي الموريتاني بكل فئاته وقد تجسد ذالك بصورة جليً بالصوت والصورة من خلال زياراتهم في الداخل وفي الخارج. كذالك تجسد ذالك الوزن من خلال زياراتهم لبعض الدول و تخلي حكوماتهم. عن الديون المطلوبة على كاهل شعبنا هذا بغض النظر عن المساعدات والتسهيلات المصاحبة لذالك لصالح بلدنا بحنكتهم السياسية ودبلوماسيتهم الفريدة وهندسة التخطيط لذالك. والتفكير البناء لنجاج كل ما من شأنه بخطي ثابة للتصويب الإستفادة لصالح الوطن والمواطن كل هذا مثلا وبلمناسبة. تمثل ويمثله د/ملاي ولد محمد لغظف سابقا وكان قبل ذالك من خلال موقعه وفترات عمله في المشاريع الدولية ومن على المستوي التمثيل الدبلوماسي لبلادنا حدث ولا حرج.. ولازال كذالك حتي اللحظة. ليتضح لنا ان د/ملاي ولد محمد لغظف رقما صعبا يعتد برايه اذا حضر وينتظر إذا غاب كلما تلاطمت الامواج وساد الظلام وبلغت القلوب الحناجرعلى ربان سفينة الوطن( سيذكرني قومي إذا جد جدهم وفى الليلة الظلماء يفتقد البدر)
بقلم امير جوك )